القائمة الرئيسية

الصفحات

تركيا.. قرار جديد ينص على حظر فصل العمال لمدة ثلاث اشهر

مسودة قرار جديد تتم دراسته في نطاق الوقاية من فيروس كورونا ، وياتي القرار على حظر تسريح العمال لمدة ثلاث اشهر، ووفقا لما ترجمه موقع تركيا اليوم انه من الممكن ان يتم تمديد القرار لستة اشهر.

ومن ضمن ما جاء في مشروع القرار انه سيتم تعويض العمال مبلغ 39.24 ليرة تركية عن اليوم الواحد.

وهذا القرار يشمل الذين لا يستطيعون الحصول على إعانات البطالة.
وسيستفيد من هذا القرار كل من تم تسريحه من العمل بعد 15 اذار ولا يمكنهم الحصول على تعويض البطالة بشكل قانوني .

سيتم تقديم مشروع القرار الذي يتضمن هذه اللوائح الى الشركات  لابداء الراي.

ترجمة موقع تركيا اليوم.


إقرأ أيضاً: أردوغان: نواجه كورونا بجيش طبي ضخم

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده تملك جيشاً طبيًا ضخماً يضم مئات الآلاف من الكوادر العاملة في مكافحة وباء كورونا.

جاء ذلك في رسالة بعثها الأربعاء، إلى المواطنين الأتراك الذين تتجاوزت أعمارهم 65 عاماً، مرفقة بطرود تحتوي مواد تنظيف وزعت عليهم.

وأضاف أردوغان أن تركيا أصبحت عبر التحول الذي شهدته خلال الأعوام الـ18 الأخيرة، واحدة من الدول الأكثر استعدادا لوباء كورونا.

وطمأن أردوغان الشعب التركي قائلاً: "اطمئنوا ليس هناك فيروس أو وباء أقوى من تركيا"، مؤكدًا أن البلد في حالة كفاح وطني ضد كورونا الذي أصبح وباء عالميا.

وأردف: "لدينا جيش طبي ضخم يضم 165 ألف طبيب و205 آلاف ممرضة و360 ألف موظف مساند".

وتابع: "نتخذ كافة التدابير اللازمة، ونحشد جميع إمكاناتنا ضد الوباء الذي يهدد صحة شعبنا".

ولفت إلى أن تركيا لديها أقوى نظام ضمان صحي بالعالم، وأنشأت أحدث المستشفيات وباتت نموذجا يحتذى به في العالم.

وأردف: "تواصل جميع مؤسساتنا ذات الصلة، ولا سيما الصحية والأمنية والمتخصة بتقديم المعونات الاجتماعية، أنشطتها من خلال نهج التعبئة العامة في مواجهة وباء كورونا".

وأكد الرئيس أنه إلى جانب الاستعدادات التي قامت بها الدولة فإن هناك مهمة كبيرة تقع على عاتق المواطنين، وهي الاستماع لتحذيرات المؤسسات المعنية، واتباع كافة التعليمات الصادرة عنها.

ولفت إلى أن الحكومة توزع الكمامات وزجاجات الكولونيا على المواطنيين ممن هم فوق 65 عاماً، بناءً على توصية من المجلس العلمي لمكافحة الوباء. 
ودعا أردوغان المواطنيين الأتراك ممن فوق 65 عاماً إلى البقاء في بيوتهم، وعدم الخروح إلى الشارع بأي شكل من الأشكال، مؤكداً أن أفضل طريقة لحمايتهم من الوباء هو بقائهم في منازلهم.

وبيّن أن الدولة لن تترك المواطنين المسنين الذين ليس لهم أقرباء، وفي حال قاموا بالاتصال بالأرقام 112، و155، و156 ستتوجه إليهم فرق الوفاء للدعم الاجتماعي لتلبية كافة احتياجاتهم.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات