القائمة الرئيسية

الصفحات

خطة روسية في سوريا للتحايل على قانون قيصر

كشفت صحيفة القبس الكويتية تفاصيل الخطة الروسية للالتفاف على قانون العقوبات الأميركية على نظام الأسد، بهدف الحفاظ على مصالح موسكو في سوريا.
وقالت الصحيفة إنّ الاحتلال الروسي بات يُسابق الزمنَ من أجل تنفيذ مخططاته في سوريا من أجل الحفاظ على المكتسبات والمصالح الروسية قبل نهاية العام الجاري.
ونقلت الصحيفة عن مصدر خاص، قوله إنّ الروس يبذلون جهوداً مضاعفة، من أجل التوصّل إلى تسوية سياسية في سوريا، على أنْ تكون التسوية متناسبة مع مصالحه قبل نهاية العام الجاري، أيْ قبل وصول إدارة أمريكية جديدة إلى البيت الأبيض".
وأشار المصدر إلى أنّ الروس يعتبرون الخاسرَ الأكبر من الناحية الاقتصادية بعد دخول قانون قيصر حيز التنفيذ، وأنه يريد ضمان حصوله على عائدات ضخمة جرّاء تدخله المباشر لمساندة نظام الأسد.
ونوهت الصحيفة إلى أنّ سوريا الآن في حالة "ستاتيكو" وقانون لإبقاء الأوضاع الراهنة في مكان جغرافي محدّد على ما هي عليه، ومحاولة عدم إجراء أيَّ تغييرات تذكر على المستويين الميداني أو السياسي.
يذكر أن الكاتب السياسي خضر الغضبان أكد على أنّ موسكو تسعى للالتفاف على قانون قيصر من البوابة الجنوبية لسوريا، عبر تثبيت نفوذها العسكري في المنطقة، لأنّ المناطق الأخرى تقع إما تحت سيطرة إما واشنطن أو أنقرة أو طهران.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات